حفلة صاخبة / و خطبة عصماء !

الأسلوب الساخر أعطى القصة نكهة مختلفة

بوهيمي

party-tumblr

إستيقظت من موتي لأجد نفسي بين الكثير من الكلمات التي لم أفهمها و الأحلام المبهمة و الكوابيس الصارخة ، إستيقظت بعدما سقطت من السرير كآخر دمعة ذرفها الوعي قبل موته ، في مجتمع لم يفهم ماذا يريد حتى الآن ، وفي حي موبوء و إبنة جيران “صايعة” ، استيقظت بعد عودتي ثملاً من حفلة صاخبة لمجموعة من الصبية الأثرياء الملاعين ، حفلة أقامها أحد أصدقائي البورجوازيين ، لمناسبة لا اعلمها و لم أتكبد عناء السؤال عنها ، كان الجميع فيها من ذوي الطبقة المخملية بمعنى أصح “ولاد النعمة” ، لم تتضح على وجوههم ملامح ديون ، أو فقر ، أو شعور بالخيبة ، أو إحساس بأنهم يعيشون في منفى لا يمكنهم الخروج منه أو الصراخ فيه ، الفتيات هناك كن جميلات وحمقاوات جداً ، بملابس تظهر سيقانهن الفاتنة جداً كسجائري تماماً ، كنت أحاول أن اتقي الله ولا انظر إلا في السيقان فقط ، كان لدي بقايا مبدأ مترهل ،…

View original post 988 more words

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s