Haters gonna hate!!

تنزيل

من السهل أن نكره أحدهم ومن السهل أيضا أن نحب أحدهم…ولكني اعتقد أن لكل منا أسبابه في حب أحدهم أو كره أحدهم

…ما لا أفهمه حقا هو كره أحدهم دون سبب…أو ربما لأسباب خارجة عن ارداته …مذهبه…لونه…ملامحه…نجاحه..لهجته…المنطقة التي ينتمي إليها

!!والعديد من الأسباب المختلفة اللامنطقية

صديقتي الحجازية تشتكي من مديرها الذي دوما يهزأ بلهجتها، ويحتقرها، ويحقرها أمام باقي الموظفين، ولا يرد عليها السلام، ولا يستمع لاقتراحاتها

ويمنع موظفاته الباقيات من تناول طعام الغداء برفقتها، دوما بنظره هي الأسوأ….ودون سبب

كانت تقضي وقتها متساءله عن السبب، وتحاول طرح كل الأسباب الممكنة واللاممكنه لتفسر تصرفاته العجيبة معها

!!”وصل بها الأمر أن تشك بنفسها وتظن أنه “ربما” قال أحدهم شيئا عن تصرفاتها “الأخلاقيه

راجعت لباسها، راجعت طريقة حديثها، راجعت حجابها، ثم قامت بمراجعة عملها، وطريقة عملها من وإلى…لتتأكد من أنها تمشي بالسليم

!!لنكتشف بعد فترة من التمحيص والتدقيق…أن الأستاذ المحترم الفاضل “مديرها” يكره أهل الحجاز، ويراهم باختصار “متسعودون” لا يمتون لدولته الغالية بصلة

ويرى جديا أنها غير ملتزمة دينيا (كونها تكشف عن وجهها) وأنه يخشى على الفتيات الأخرى من تأثيرها

بعد رؤيتي لعدة مواقف لتعامل مديرها المحترم جدا جدا ذو السمعة العطرة المشهور بحسن أخلاقه وحبه لموظفيه….اصابني الذهول

ولا أخفيكم أني تعبت “نفسيا” لفترة واكتأبت لفترة وكنت متعاطفة معها بشدة لأنه كان يضغط عليها بطريقة مستفزة لتقدم استقالتها

صديقتي العزيزة النظيفة مؤمنه دوما أن لا أحد يستحق الكره أو الحقد أو الحسد

وأنه مهما كان الشخص سيئا، يبقى هناك دوما ذلك الجزء النظيف الطاهر منه…الذي يشفع لهم عندها ويجعلها تصفح عنهم وتترفع عن كرههم

!كانت تحاول جاهدة أن لا تسقط لمستنقع الكراهية وأن تقاوم “رياح التغريب” المنتشرة في إدارتها العنصرية

لكني ورغم تأييدي لتصرفاتها اللطيفة ، قلت لها بصراحة : لقد منحك الكثير من الأسباب لتكرهيه!!…أكرهيه…امنحيه ما يريد ودعيه يعيش في عالم الكراهية والعنصرية البغيضة التي يعشقها

فبالأخير

hatters gonna hate and potato gonna potate !

!!بمعنى أنه مهما حاولت ومهما فعلت..ستجد دوما من يكرهك دون سبب ويستمر بكراهيتك مهما حاولت التلطف معه

!لندعهم في غيهم يعمهون…ولتعمهم العنصرية والبغضاء…هم من سيقطفون ثمارها لاحقا

Advertisements

One thought on “Haters gonna hate!!

  1. حقير فعلا !

    هذا المدير حقيرة وبشده!

    كرهته وبشده!

    هو وعنصريته المقيته!

    دعوها فإنها ممتنة!

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s