التحدي: كتابة قصة قصيرة، تبدأ كل جمله منها بحروف الهجاء مرتبة

أقبلت تمشي أمامي، ببطء ونعومة وكأن كل أوقات العالم ملكها، تلتفت برقة ذات اليمين مرة وذات اليسار مرة وكأنها محتارة في اختيار مكان تنزوي به

 ثم تختار لها مكان في صدر المجلس..أمام عيني مباشرة وتحت ناظري وكأنها تتحداني،  جميلة…هذا ما خطر ببالي وأنا أرتجف من فرط التوتر والارتباك، حائرة للحظة تبدو وهي تنظر بملامحي اللامتناسقة

خفت…ثم اشتد الخوف بي وهي ترفع حاجبها ببطء وتعاود تأملي من أخمص قدمي حتى أعلى رأسي

دميم الخلقة…أعترف..إن كانت الأمهات ترى ابنائها في غاية الجمال…فلطالما رأتني أمي دميما…على حقيقتي

!!ذميم الصفات…نعم…الكثيرون ربطوا بين ملامحي وأخلاقي…رغم أن لا علاقة لهما ببعض..فما شأن الخَلق بالخٌلق؟

روعه…هو اسمها الأول…وكأن والداها عرفا أنها ستكبر وتزداد جمالا وروعة باليوم…

زفرت فجأة وتجعدت ملامحها باشمئزاز وهي تهز قدميها

سبق وأن قامت بهذا العرض كثيرا…ليست المرة الأولى لها…وليست المرة الأولى لي بالتأكيد

شربت من كأس العصير المقدم أمامي محاولا التماسك وعدم الانهيار..سترفض

“!صارحني…لمَ أتيت؟:

“ضبطت أعصابي جاهدا وأنا أجيب: لأنني اعتقد أن بيننا رابطا مشتركا

“طرقت بقدمها مجددا الأرض الخشبية : تعتقد أنك تناسبني؟

!ظننت لوهلة أنها تفكر بي بجدية وقد تناسيت أن بعض الظن أثم

“عبرت عن رأيها بصراحة وهي تحاول أن تبدو لطيفة قدر المستطاع: لا يمكنني الموافقة على الزواج منك…هناك من أريده

“غيرت من وضعية جسدها وهي تكمل جاهدة : أرفضني رجاء..أخبر عائلتي أنني لم أعجبك…فلست براغبة بالزواج من غيره

فيروز…يتعالى صوتها فجأة من إحدى الشقق المجاورة..لتقطع علينا خلوتنا

!قرأت ذات مرة : أن الجميلات دوما غبيات…وقد تأكدت من هذا الآن…كم عمر هذه المرأة؟ لقد تجاوزت الثلاثينات بزمن

كحمقاء مازالت تنتظر فارسها ليأتيها

لعنتها وأكثرت السباب وأنا أقف ولكن في داخلي دون أن تسمع مني شيئا

مؤلم أن تشعر بالخيبة من الآخرين ولكن الأكثر ألما أن أشعر بالخيبة من نفسي كما المعتاد

نظرت إليها للمرة الأخيرة، لأرى تلك التجعيدات الصغيرة أسفل عينيها تبدوان في غاية الوضوح وقد انتشر الشيب هنا وهناك في رأسها

هربت ولذت بالفرار حتى لا تطفو ذمامة خلقي وابدأ بقول ما لا يليق

الورود التي تزين شرفات الشقق…راقبتني بشماته وأنا أخرج للمرة العاشرة خلال سنة أجر أذيال الخيبة والقهر

!!يلوح لي…أن من هم مثلي…لن يتزوجوا في هذه الحياة مطلقا..ربما..ستنتظرني زوجة أخرى في عالم آخر وحياة أخرى

Advertisements

3 thoughts on “التحدي: كتابة قصة قصيرة، تبدأ كل جمله منها بحروف الهجاء مرتبة

  1. جميل ! وأقل قوقليه من قصه رين خخخخخخ !

    بس لسه طالعه كأنها مجموعه خواطر حقون اللي توهم يكتبون xD
    تحمست شكلي بجرب نفسي *ـ*

    بس بجد لما وصلتي لآخر الحروف ماشيه صح، لما جيتي عند الطاء وضح التلزيق ههههههه

    • خخخخخخ بعض الحروف تضطرين تخلقين جمل من خيالك ومالها داعي عشان تطلعين بشيء معقول وينقرا!! يب بجد متحمســــــــة لك,,,فيافي مشاء الله اتقنتها بشكل كبيـــــــــر 🙂

    • خخخخخخ بعض الحروف تضطرين تخلقين جمل من خيالك ومالها داعي عشان تطلعين بشيء معقول وينقرا!! يب بجد متحمســــــــة لك,,,فيافي مشاء …

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s